تطوان : بعد فضيحة متزوجة المضيق ..شابة تحب خالها المطلق وتمارس الجنس معه

البوغاز نيوز / تطوان :

تزامنا مع فضيحة المضيق التي هزت المغاربة بعد انتشار فيديوهات جنسية فاضحة لشابة متزوجة، توصلت “البوغاز نيوز ” بمعلومات خاصة بملف آخر، من المنتظر أن تهز فصوله الصادمة المغاربة المتفاعلين معه، ويتعلق الأمر بفضيحة زنا محارم، جرت وقائعها غير الأخلاقية، نهاية الأسبوع المنصرم، على بعد 12 كيلومترا من مدينة المضيق وبالتحديد بحي شعبي وسط مدينة تطوان، بطلاها شابة في عقدها الثاني وخالها الأربعيني، واللذان اختارا بشكل يخالف جميع الشرائع الدينية والأعراف الارتباط والدخول في علاقة جنسية، دامت لأشهر طويلة، ما نجم عنه افتضاض بكارة الشابة التي اختارت تسليم جسدها لخالها الذي لقبته بـ “حبيبو”.

وأكد مصدر مطلع  في كشفه عن التفاصيل الكاملة الخاصة بهذه الفضيحة، أن الشابة البالغة من العمر 20 سنة، تنتمي لأسرة فقيرة، اضطرت إلى الانتقال لمنزل “الخال” المطلق والأب لثلاثة أبناء، بسبب حكم قضائي أرغم الأسرة على مغادرة المنزل الذي كانت تقطن به، مشيرا إلى أن وجود الشابة “اليافعة” في منزل خالها جعل هذا الأخير يستدرجها لتسقط في شباكه، حيث عمد إلى ممارسة الجنس عليها لأشهر طويلة، بعد افتضاضه لبكارتها.

رسائل عشق بين الشابة وخالها وراء تفجير الفضيحة :

وبخصوص تفجر الفضيحة، فقد أوضح المصدر  ذاته أن ابنة عم الشابة، وبسبب الشكوك التي انتابتها، قررت تفتيش هاتف قريبتها، حيث عثرت على رسائل جمعت هذه الأخيرة برقم أطلقت عليه اسم “حبيبو”، ووقفت على ما يمكن اعتباره “مصيبة”، حيث كانت الشابة تتبادل الرسائل مع عشيقها “الخال”، وتتحدث معه بخصوص مغامراتهما الجنسية.

إعلانات

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


54 − = 47