طنجة : أربع سنوات لـ “صحافي مزيف ” متهم بهتك عرض قاصر وإدانة شقيقه ب 9 أشهر

البوغاز نيوز :

أدانت غرفة الجنايات الأولى لدى محكمة الاستئناف بطنجة، في جلسة عقدت الخميس 21 نوفمبر2019 ، متهما بهتك عرض قاصر لا يتعدى سنها 10 سنوات، وحكمت عليه بـ 4سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها ألف درهم يؤديها لخزينة الدولة مع تحميلهما صائر الدعوى العمومية

ومثل المتهم، (أعراب .ر)، الذي يتوفر على بطاقة صحفية مزورة لشقيقه  و التي كان يستغلها في مأريبه الشخصية و انتحاله الصفة ينظمها القانون  في حالة اعتقال، ليتم مواجهته بالضحية، التي أكدت بحضور والدتها تصريحاتها المدلى بها لدى الضابطة القضائية وقاضي التحقيق بنفس المحكمة وهي الاتهامات التي أنكرها المتهم جملة وتفصيلا، حسب دفاعه ليلتمس من الهيأة تمتيع موكله بالبراءة لفائدة الشك.

ممثل النيابة العامة طالب في مرافعته إدانة المتهم وتشديد العقوبة عليه، نظرا لتوفر ملفه على سوابق قضائية في التزوير و المشاركة ، وكذا لخطورة الجرم المرتكب والآثار النفسية للضحية وأسرتها، وهو ما استجابت له الهيأة وحكمت على المتهم وفق المنسوب إليه .

و تجدر الاشارة ان المحكمة الابتدائية بطنجة سبق و ان ادانت مؤخرا  شقيق المتهم السالف الدكر المسمى ( أعراب /.س) ب 9 اشهر  حبسا نافدا  بعد مواجتهه  في عدة ملفات  تتعلق بالنصب و الاحتيال و التزوير في الشواهد الادارية و انتحال صفة  ينظمها القانون و اصدار شيكات بدون رصيد و المساعدة في الهجرة السرية و انتحال صفة صحافي بقناة < ميدي 1 تيفي>  بعدما  قام بالنصب على سيدة تنحدر من طنجة في مبالغ  مالية هامة حيث   ادعى لها انه موظف سامي بالمحكمة و له القدرة على التدخل لدى النيابة العامة قصد حصول زوجها  المعتقل في  قضية تتعلق بالمخدرات  لتمنكينه من الحصول على شهادة الاحتياج  التي ستمكنه من تخفيف الغرامات المالية لدى إدارة الجمارك و الاكراه البدني .

كما تبين للمحكمة أنه سبق أن أدين سابقا في قضايا تتعلق بعمليات النصب والاحتيال  مشابهة. في نفس السياق بحيث  سبق للفرقة  الولائية للشرطة القضائية  لمدينة القصر الكبير و بتنسيق مع المصلحة الولائية للشرطة القضائية لطنجة  ان قامت باعتقال  المسمى (س / اعراب) ، من داخل مقهى عصرية بشارع محمد الخامس بقرب من محكمة الاستئناف بطنجة مكان اصطياد ضحاياه  وذلك بعدما قام بالنصب و الاحتيال على أسرة سجين تنحدر من مدينة القصر الكبير في مبالغ مهمة قدرت بحوالي ستين مليون سنتيم .

وكان المدعو (  س / أعراب ) قد وعد أسرة السجين المذكور بالتدخل لهم بصفة ودية لدى إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة لتمتيع السجين المعتقل كذالك في قضية الإتجاد في المخدرات من عقوبة الاكراه البدني و بعض الغرامات  .

يذكر آن مدينة  طنجة  عرفت مؤخرا  استفحال ظاهرة  انتشار  العديد من السماسرة  منهم رجالا ونساء لهم عدة سوابق في قضايا تتعلق بالنصب واإحتيال والذين  آصبحوا يتواجدون ويجولون آمام آبواب المحاكم والدوائر الأمنية والمقاطعات الإدارية من آجل اصطياد ضحاياهم من عائلات المتابعين قضائيا و يوهيمهم بالتدخل لهم آمام آصحاب القرار ويدعون آن لهم علاقات نافذة مع رجال السلطة والقضاء قصد التخفيف من مساطر المتابعات القضائية آو الإفراج مقابل حصول هؤلاء السماسرة  على مبالغ مالية هامة شريطة دفع التسبيق حسب المبالغ المتفق عليها  إلا آنهم يختفون عن الآنظار ويقفلون هواتفهم النقالة في وجه الضحايا بمجرد حصولهم على المبالغ المالية تاركين آهالي الضحايا يتخبطون بدورهم بين دهاليز المحاكم والدوائر الآمنية للتبليغ عنهم .

إعلانات

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


80 − 74 =